مجلة زهرة الصبار
أهلاً وسهلاً بك زائرنا الكريم
للتواصل مع مجلتنا نرجو التسجيل
يسعدنا ان تكون واحد من أسـرة المنتـدي
الإداره

مجلة متخصصة في الشعر والخواطر والفنون
 
الرئيسيةالرئيسية  الأحداثالأحداث  اليوميةاليومية  المنشوراتالمنشورات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

  "حكاية الدوده" .. بقلم الشاعر ‏محمدعلى النقلى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
القسم الأدبي
عضو ماسي
عضو ماسي
avatar

المهنه : القسم الأدبي
الهوايات : الأدب
انثى الابراج : الجدي
المشاركات : 227
نقاط : 675
تاريخ التسجيل : 24/01/2015
العمر : 27

مُساهمةموضوع: "حكاية الدوده" .. بقلم الشاعر ‏محمدعلى النقلى   2016-04-20, 12:01 pm

"حكاية الدوده" خلال مشاركتي بالملتقى السادس لشعراء المستقبل بكلية التربيه الموسيقيه بالزمالك 18 / 4 / 2016


جميعنا يعلم ماهية " دودة الأرض " والتي تأتي على المحاصيل ويعاني منها الفلاح .. ولكن فى تاريخنا الحديث كانت هناك " دوده " لم تكتفي بالمحصول فقط .. ولكنها أتت على الأرض ، الزرع ، الفلاح ، ولا أبالغ إن قلت إنها أتت على أمه بكاملها .. فهيا بنا نسمع ونعرف ماهى تلك " الدوده " السوووووووبر .
" حكاية الدوده "
من أولها .. بدون تأويلها .. أو تبديلها .. هاحكي و أقولها
من البدايه .. واصل الحكايه .. واحكم معايا .. من غير جنايه ......... ( من غير تجني )
كان ياما كان .. كنا زمان
ايوه زمان .. من قبل خيديوي أو سلطان
من قبل "عزيز" أو فرعون .. من قبل ما "يوسف" حتى يكون
من الأزل وبداية الكون .. زارعين حاصدين محصول ميمون
وكان مفتاحنا .. ف ايد فلاحنا ..
فاسه سلاحنا .. وف أرضه فلاحنا
يحرت .. يزرع .. يحصد .. يقلع
يقطف .. يجمع .. نغزل .. نصنع
وكانت الأرض .. زي العرض
صونها ده فرض .. والخير فيها غض
كان فيه قمح .. وكان .. السكر
ونزرع قطن .. لغاية البنجر
والخير يكتر .. واللون أخضر
من اريافنا .. لحد البندر
ويفيض خيرنا .. و ندي لغيرنا ..
وعمر ما حرنا .. ف طريق سيرنا
قامت " دوده " .. كبيره ممدوده
ف أيام سودا .. علينا منكوده
قامت هبت .. نزعت نهبت ..
قسمت هدت .. وطيننا اتفتت
قالوا .. اقطاع .. واستقطااااااع
والأرض مشاااااع .. للاستزراع
لا كان اقطاع .. ولا استقطااااع
وقوتنا أهو ضاع .. بالاستنطااااااع
قالوا إصلاح .. و استصلاااااااااح
راح تبقى براااااح ... علشان نرتاح
لا شفنا صلاح .. ولا استصلاااااااااح
والخير أهو رااااح .. بالاستنصاااااااح
و" المزروعة " باتت منزوعه ..
بقت مقلوعه .. وأهي مرزوووووووووعه
يزرع ليه؟! .. ويحصد إيه ؟!
بقى ف الاوكيه .. وأصبح بيه
ل خمس فدادين .. بقى من المالكين
والمااااااالكين .. صبحم ساااااااااءلين
قلع جلابيته .. طلع من بيته ..
همل غيطه .. وباع قراريطه
خرج م الجره .. وسافر بره ..
عبا الصره .. وبقى للأرض .. مليون ضره
عاش الغربه وشاف الويل
و جه بالبؤجه .. وفيها هلاهيل
رجع من بره معاه تسجيل
شايل "هوايه" .. والمهنه عويل
ويا دوب ف يومين .. ضاعوا القرشين .. وعاش ب الدين .. بعد الفدادين
ما إللي ييجي بلاش .. مايسوااااااش .. و يروح ببلاش .. وكأنه ماجاااااش
وخلاص .. بح الأرض مافيش
واستوردنا رغيف العيش
وبدل القطن .. لبسنا الخيش
وبقت الغله .. ترامادول وحشيش
أدي ياسيدي .. حكاية "الدوده"
معاها .. مشينا سكك مسدوده
وخلت دايما .. أيدينا ممدوده
وخلصت .. فرغت .. " الحدوده" .......... (الحدوته)
وسلملي على مكتسبات ... ألف تسعميه اتنين و "زفتييييييين"
أشعار .. [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
ملحوظه : الحقوق محفوظه للشاعر
مسجله بالشهر العقاري و الحمايه الفكريه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
"حكاية الدوده" .. بقلم الشاعر ‏محمدعلى النقلى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مجلة زهرة الصبار :: صالون زهرة الصبار الأدبي  :: الأبداع في الشعر-
انتقل الى: